انا مش غلبان !!

-A A +A
Image
أحمد سيد

أنا مش بتاع مقالات  .. أنا بتاع إعلانات
دي أول مرة في حياتي اكتب حاجة .. دايما كنت بعبر باي شكل تاني غير الكتابه .. بس بصراحة كتبتت لأني حسيت بكده وكنت عايز كده وعايز أقول كده !!
ومفيش حد مضطر يقرا التخاريف دي :D
نبدأ الحكاية
امبارح بعد يوم طويل جدا من الشغل والسواقة والزحمة ومقابلة صحابي .. مع شوية نرفزه وشده اعصاب على شويه هدوء والقليل القليل من الضحك وحاجات تانية كتير .. أخيرا روحت البيت
خدت الدش التمام وقعد على سريري مستني العشا الهايل اللي مراتي قامت تحضرهولي وريحته ابتدت تدخل في نخاشيشي !! ((وبالمناسبه دي احدى الكلمات المصرية اللي انا مش عارف معناها ولا أصلها وهي جمع ولا مفرد ولا ايه)).. ماعلينا !!
 
المهم .. وانا قاعد كان قدامي على السرير (عمر) ابني الصغير ذو الخمسه أشهر نايم على ظهره وقاعد بيلعب وبيتكلم مع ناس وكائنات انا مش شايفها طبعا ... برضه ما علينا !!
شويه كده وانا بدور على اي حاجة في التلفزيون اشوفها تكون مريحه للاعصاب او مفيده ... ابتدى (عمر) بدون اي مقدمات انه يعيط ... بصيتله شويه وسرحت معاه .. لقيته بيعيط بكل طاقته .. بيعيط بحزن بجد.. ممكن علشان جعان.. ويمكن يكون عنده مغص.. وجايز يكون حاسس بشويه ملل ... وجايز وجايز وجايز .. مش عارف بصراحة .. ماعلينا!!
المهم قومت من مكاني وقعدت قدامه (وصوت مراتي سامعه في الخلفيه بتقول يا أحمد شوووووف عمر ماله) .. المهم قعدت الاعبه بشويه حركات من عيني على شويه أصوات غريبه انا مش فاهم بعملها ليه ولا فاهمها واعتقد ان هو كمان ما كانش فاهم منها حاجة ..... برضه ما علينا!!
المهم (عمر) برضه كعادته ضحك من قلبه .. وضحك بكل سعاده .. لدرجه انه كان بيضحك وهو دموعه لسه على خدوده .. بس كان بيضحك بجد لانه كان فرحان بجد..
وبما اني راجل فنان ومصم جرافيك قد الدنيا زي ما بيقولولي .. اتعودت بحكم مهنتي وهوايتي اني دايما اعمل (اناليزينج) يعني اعمل تحليل عملي وعلمي داخل عقلي الباطن لأي نوع من أنواع الاعلانات او الدعايه اشوفه ...
وللمرة الثانية سرحت مع عمر ابني بس مش بدماغ الأب .. بدماغ المصمم المحلل لاي حاجة بيشوفها .. المنتقد لاي شيئ مفيش فيه جديد...
وبــــووووووووووووووم .. أسئلة كتير هجمت على دماغي بتاكلها يسرعه، وكان أهمهم واشرسهم في دماغي ((لما احنا اصلا مولولدين بنتصرف على طبيعتنا سواء في الحزن او الفرح .. وبنطلع كل مشاعرنا مره واحده ... ليه لما بنكبر بنتغير وبنقسم الموضوع ده على مراحل؟)) مش كل الناس طبعا بس معظمهم كده
وقعدت افكر وبصراحة مالقيتش اجابة مقنعة وطبعا انا مش بتكلم على ان الواحد ساعات بيبقى مشغول بهموم الدنيا .. لأ .. انا بتكلم على انك مثلا تلاقي حد من صحابك بعد مرور سنين بقى ليه شكل مختلف في ضحكته وفي كلامه حتى في ردود افعاله وفي تعامله مع الناس وتقسيمه للناس على انهم وحدات ... ده يقولي يا فلان علشان صاحبي .. وده ما ينفعش يهرج معايا اصلا لانه بتاع امن .. هو هيصاحبني ولا ايه ؟؟
ولما تيجي تكلمه او تفتح الموضوع ده يقولك انا بعمل لنفسي (ايميدج) يعني بيعمل لنفسه اطار جديد يتعامل من خلاله والاطار ده ممكن مثلا يشتمل الهدوء النسبي برفعه المناخير لفوق مع القليل من التناكه والقليل من المنظره سواء باللبس او بكلمه انجليزي مثلا ... ههههههه طب يعني ايه يا جدعان ؟؟ وهو لو كان فضل على طبيعته كان هيبقى وحش وكخه ؟؟ مش فاهم والله.... ((اي كانت اندر ستاند!!)) . اسف عى هذه المنظره
وقيس على كده كل الناس او معظم الناس اللي بنقابلها . وانا شخصيا موجود في حياتي الغريبه دي منهم كتير اوي .... وكل اللي هقوله ربنا يهديهم واللي بشيل مش عارف ايه مخرومه بتعمل ايه على دماغه ... يعني كل واحد مسؤول مسئوليه كامله عن شخصيته وتصرفاته !!  ما علينا!
تاني سؤال في الأهميه كمل على آخر شويه خلايا شغاله في مخي كان (( هو انا لسه على طبيعتي ولا اتغيرت زي الناس اللي بنتقدها دي؟؟ )) ..هشوف
وعلشان اوصل لاجابه منطقية وقريبه للحقيقة ومن غير ما اضطر من غير ما احس اني اجامل نفسي .. قررت احدد اجابة السؤال ده من خلال اني اقيس ردود افعال الناس اللي حواليه على تصرفاتي اليوميه .. سواء كانو اصحابي اللي اعرفهم من زمان او زمايلي في الشغل اللي علاقتي بيهم كانت في اخر خمس سنين من عمري او  الناس اللي لسه بتعرف عليهم ولسه جداد في حياتي وانا جديد في حياتهم ... وتقريبا كده ممكن اوصل لاجابه حقيقيه من ارض الواقع ..
وبصراحة لقيت ان على مدار حياتي العمليه اللي انا واعي عليها .... يعني من وانا في اعدادي فنون تطبيقية لحد دلوقتي وانا شاب ٣٠ سنه واب لطفلين وفاتح بيت ... في اوصاف كتير كنت بسمعها في حياتي بتتقال عليه بس منهم اربه ما اتغيروش مع تغير الناس ... والاربع اوصاف دول بترتيب الاهميه هم:
١- غلبان     ٢- عصبي    ٣- صريح     ٤- غامض
وهبتدي باخر صفتين .. صريح  وغامض ولقيت ان كل اللي كانو بيقوللي الاتنين دول كانو ناس في حياتي منهم اللي بعزه اوي ومنهم اللي كان عابر .. لكن كانت مشكلتهم معايا ووصفهم ليه بالوصفين دول .. لاني بجد صريح .. مش عارف ايه الغريب في كده .. في ناس كتير صريحه جدا مالهومش في اللف والدوران واعتقد لو حد منهم قرا التخاريف دي هيحس باللي انا بقوله ده ... لاني ببساطه وبصراحه مش عاارف اوصف احساسي احسن من كده ... اللي بيصدق صراحتك المطلقه دي يقولك ايه ده انت صريح زياده عن اللزوم ... واللي يسمع منك صراحتك برضه وهو جواه شك او هاجس انك بتضحك عليه يقولك انت غامض .. انا مش فاهمك !! طب ايه
 والوصف التاني (( عصبي )) انا عصبي وبعترف بده .. بس انا ربنا خلقني كده علطول اعصابي مشدوده ودمي حامي .. اونا بعترف بده علشان ابقى صريح وعلشان ما اتحولش لمريض نفسي .. اان عصبي ولما بتعصب مش بتحكم في تصرفاتي وممكن اعمل رد فعل يأذيني انا شخصيا ... والقريبين مني عارفين ده كويس اوي وشافوه معايا كتير ....
 وفي نهايه اي موقف بقى سواء كنت فيه عصبي او ضحكت او كنت بصالح بين اتنين او كنت بساعد حد او زعلت حد مني ... دايما بيتقال عليه الوصف الاولاني .. غلباااااااان ..مش فاهم هي غلبان دي شتيمه او يعني نقص عندي في حاجة .. مش عارف يمكن قصدهم طيب .. بس معقوله انا طيب اوي للدرجه دي ... وبعدين انا مش عبقري فذ صحيح بس انا ذكي وعارف حدود عقلي كويس اوي .. بس مش عارف ليه دايما بيتقال عليه غلبان ؟؟؟
 مع ان الحقيقه اني واقعي .. منطقي .. صريح  .. مككن اكون اي حاجة الا غلبان .. انا شايف ان المتحولين في حياتي هم اللي غلبانين .. لانهم غلبو من كتر التدوير على نفسهم ...لان شخصياتهم مغلباهم .. لانهم مغلوبين على امرهم .. تفكيرهم محدود في صور خارجيه ورسومات لشخصيات بيدفنو نفسهم الغلبانه تحتيها ...يبقى مين اللي غلبان فينا ؟؟ اعتقد اني مش غلبان زي الناس دي ..من الآخر كده هم اللي غلبانين .. وانا مش غلباااااااااااان يا جدعان!! ربنا يهدي الجميع 
يلا يا حبيبي العشا جاهز .... الجمله اللي خرجتني من المعمعه اللي كنت فيها مع نفسي واللي انا لغاية دلوقتي مش عارف ليه فكرت في الحاجات دي في الوقت ده ...!! ماعلينا .. بصيت لــ (عمر) ابني وانا قايم اتعشى لقيته نايم بكل هدوء واطمئنان وهو ماسك صباعي بايده .. واخر ابتسامه لسه مرسومه على وشه ...
نام من غير ما يفكر
.. نام من غير ما يرضع ...
بكل بساطه نام لانه حس انه عايز ينام ...... 
وطيت بوست ايده وقلتله تصبح على خير يا غلباااااااان ..
 
تخاريف أحمد سيد .. غلبان ومش عارف ليه!!