قرصنة

"واتس آب" تسد ثغرة هددت 200 مليون مستخدم

Image

عالجت خدمة "واتس آب" ثغرة معلوماتية كان من شأنها السماح بقرصنة بيانات خاصة بـ200 مليون من مستخدميها ممن يستعينون ببطاقات اتصال رقمية، على ما ذكرت شركة أميركية متخصصة في أمن المعلوماتية.

وقد اجتاز هذا التطبيق الذي اشترته شبكة "فيسبوك" العام الماضي عتبة 900 مليون مستخدم، بينهم 200 مليون يستخدمون التطبيق على أجهزة الكمبيوتر (واتس آب ويب)، وليس على الهواتف الذكية.

إلا أن ثغرة في النسخة الخاصة باستخدام "واتس آب" عبر الكمبيوتر كانت تسمح لقراصنة المعلوماتية بإخفاء رمز خبيث داخل بطاقات رقمية (في كاردز) لا تثير أية شبهات لكنها تحوي معلومات بشأن جهات الاتصال الخاصة بالمستخدمين.

بعدما اشتكت منهم أمريكا والدول الكبرى.. الصين تعتقل 15 ألف قرصان انترنت

Image

ألقت حكومة الصين المركزية القبض على 15 ألف شخص بتهمة ارتكاب الجرائم الإلكترونية كجزء من تحقيق واسع النطاق مدته ستة أشهر بدء تحت اسم "عملية الإنترنت النظيف،" بحسب بيان صادر من وزارة الأمن العام.

وهدف هذه الحملة الجارية، والتي بدأت في يوليو/تموز، هو القضاء على شبكات عصابات مجرمي الانترنت وتعزيز الأمن السيبراني العام. وقالت الوكالة إنها قد حققت في أكثر من سبعة آلاف حالة داخلية إلى الآن - معظمها تتضمن قرصنة وسرقة بيانات شخصية ومالية.

أبرز حلول مكافحة "قرصنة" الهواتف

Image

يواجه أصحاب الهواتف الذكية، خطر قرصنة أجهزتهم، والاستيلاء على بياناتهم، وهي حقيقة يفاقمها الانتشار الهائل للهواتف الذكية وتطبيقاتها، التي يعتمد عليها الفرد في أنشطته اليومية.

ولا تراعي الغالبية الساحقة من الشركات المصنعة للهواتف الذكية مسألة حماية بيانات المستخدمين بشكل كاف، فتركز على قدرة كاميرات هواتفها وقوة معالجاتها وسعة تخزينها، وغيرها من الخصائص.

في المقابل، يحذر خبراء أمن المعلومات من ارتفاع وتيرة الهجمات الإلكترونية على الهواتف الذكية خلال السنوات المقبلة.

اشترك ب RSS - قرصنة